الخميس، 1 نوفمبر، 2012

لا أعلم ..





لا أعلم مابي
كلما هممت بالكتابه

بكيت حدّ الاختناق 

"فيارب رحماك"

0 التعليقات:

إرسال تعليق