السبت، 12 مايو، 2012

أحـبـك ..



غادرني الإنسان الوحيد الذي أدمنني "
قرأتها ،
فتخيلت حياتي خالية منك فلم أتمالك نفسي ،
وأبعدت هذا الخاطر سريعا ~
لم يدمنّي أحد كما أدمنتني أنت ،
ولا أريد لأحد أن يدمنني سواك .. !
لن تغيب ،
وعدتني بذلك مرارا ،
وأنا أثق بك كما أثق بنفسي وأكثر ~
أحبك جدا ،
يا " رجلا " بقي كبيراً في عيني طفلته ،
وما سواك إلا " أشباه رجال " ..!


0 التعليقات:

إرسال تعليق