الخميس، 16 ديسمبر، 2010






لحد‘ن يلوووم إنسآن في " غيبة " إنسآن !
وأنآ بدونه مآبغى إلكون و آعيش !

0 التعليقات:

إرسال تعليق